النشرة البريدية من جريدة الطبيب
سجل بريدك هنا ليصلك جديد الأخبار من جريدة الطبيب
اللون البرونزي يتحول من متعة إلى الإصابة بسرطان الجلد
2011-08-23 08:57:45

كتبت - جهاد عواد بحثا ً عن الموضة وتقليد نجوم السينما وهوس التجميل يلجأ الكثير من النساء الى تسمير البشرة وخاصة فى فصل الصيف، ولرغبتهم فى نتائج سريعة لتسمير بشرتهن والحصول على لون برونزي للبشرة يقومون بتسمير بشرتهن باستخدام جهاز يسمى بغرفة تسمير البشرة، وهذا الجهاز يقوم بإصدار
أشعه فوق بنفسجية مصطنعة على جسم الإنسان حتى يحصل المساء على لون بشره برونزية ، وتوصلت دراسة لفريق من الخبراء الى أن التعرض للأشعة الفوق بنفسجية المصطنعة يضاعف خطر الإصابة بسرطان الجلد وأيضاً سرطان الميلانوم المجهرى ، وهذة الحقيقة أكدها أيضا المركز الدولي للأبحاث حول السرطان التابع لمنظمة الصحة العالمية حيث قال "أن الأشعة الفوق بنفسجية الاصطناعية لغرف تسميرالبشرة تسبب السرطان ". وأظهرت التقارير أن التعرض للأشعة الفوق بنفسجية الاصطناعية قبل عمر الثلاثين يزيد خطر الإصابة بسرطان الميلانوم المجهرى وهو أخطر انواع السرطانات الجلدية بنسبة 75%. وأكد الباحثون أن عشر جلسات سنوياً فى غرف تسمير البشرة كافية للإصابة بالسرطان،  ووجد الباحثون أيضاً أن أجزاء محددة بالجسم معرضة للإصابة بالسرطان أكثر من غيرها كمنطقة الصدر . وحذر الباحثون أيضاً من أن الأشعة فوق بنفسجية تؤدى الى تجاعيد مبكرة بالبشرة، وقال الباحثون أن هذه التحذيرات لا تجد طريقها إلى الشباب ، وهو ما يستدعى وقفة صارمة وتشديد اللوائح والتشريعات على استخدام هذه الأجهزة مع تحديد الفترة المسموح بها وتحديد عدد الجلسات.
أضف تعليق
: الإســـــــــــــــــــم
: عنــــوان التعليق
: البريد الالكترونى
: التعليــــــــــــــــق
الأكثر قراءة

جميع الحقوق محفوظة لجريدة الطبيب الألكترونية 2012
تصميم وبرمجة مؤسسة الطبيب للصحافة والنشر