لقاح تجريبي مضاد لالتهاب الكبد إي
النشرة البريدية من جريدة الطبيب
سجل بريدك هنا ليصلك جديد الأخبار من جريدة الطبيب
لقاح تجريبي مضاد لالتهاب الكبد إي
2010-08-23 06:55:36

كشفت تجربة في الصين عن لقاح تجريبي يبدو آمنا وفعالا في الوقاية من الاصابة بالتهاب الكبد "إي". وبرغم أن معظم الناس يتعافون من هذا المرض إلا انه يمكن أن يسبب اعياء شديدا لكبار السن ويبلغ معدل الوفيات بين واحد وثلاثة بالمئة.
ويمكن لهذا الفيروس أن يقتل ما بين خمسة إلى 25 بالمئة من النساء الحوامل ويمكن أن تعاني من تبقى على قيد الحياة من ارتفاع معدلات الاجهاض. وفي المرحلة الثالثة من التجربة التي شملت 97356 شخصا في مقاطعة جيانغسو الصينية الساحلية تم إعطاء اللقاح الصيني الصنع لنصف الاشخاص محل الدراسة ودواءوهمي للنصف الاخر. ويعطى اللقاح في ثلاث جرعات تكون الثانية بعد شهر من الأولى والثالثة بعد ستة أشهر من الأولى. وقال الباحثون في بحث نشر بدورية "لانسيت" الاثنين انه في غضون عام بعد الجرعة الثالثة اصيب 15 شخصا من الذين أعطوا الدواء الوهمي بفيروس التهاب الكبد " إي " بينما لم يصب اي شخص في المجموعة التي تناولت اللقاح. وكتب الباحثون في بيان "اثناء تجربتنا اكتشفنا أن اللقاح فعال ويتحمله البالغون بشكل جيد. هناك حاجة إلى المزيد من الدراسات لتقييم سلامة اللقاح وتأييد فوائده للمرأة الحامل والاشخاص الذين تقل اعمارهم عن 15 عاما أو تزيد عن 65 عاما." وتضع الاصابة بالتهاب الكبد " إي " الاشخاص الذين يعانون من أمراض الكبد المزمنة في خطر اضافي ولذا أوصى الباحثون باعطاء لقاح مضاد لفيروس التهاب الكبد "إي" لهؤلاء الاشخاص. ولكن قال الباحثون انه بسبب أن الدراسة استبعدت الأشخاص المصابين بمرض مزمن في الكبد فهناك حاجة إلى المزيد من البحث لتقييم فوائد مثل هذا اللقاح لهؤلاء الاشخاص. ومن المعروف أن فيروس التهاب الكبد " إي " يفرز في البراز وينتشر عن طريق تلوث المياه والغذاء.  
أضف تعليق
: الإســـــــــــــــــــم
: عنــــوان التعليق
: البريد الالكترونى
: التعليــــــــــــــــق
الأكثر قراءة

جميع الحقوق محفوظة لجريدة الطبيب الألكترونية 2012
تصميم وبرمجة مؤسسة الطبيب للصحافة والنشر