لأول مرة في الشرق الأوسط .. روبوت آلي يساعد المرضى على المشي في دبي
النشرة البريدية من جريدة الطبيب
سجل بريدك هنا ليصلك جديد الأخبار من جريدة الطبيب
لأول مرة في الشرق الأوسط .. روبوت آلي يساعد المرضى على المشي في دبي
2012-11-05 11:43:26

الطبيب - دبي – عبد الرحمن بدوي اختارت كبرى الشركات العالمية المصنعة لأجهزة التأهيل الحركي مستشفى راشد كأول مؤسسة صحية على مستوى الشرق الأوسط يتم فيها تطبيق واستخدام جهاز الروبوت الآلي الذي تم تصنيعه مؤخرا لمساعدة المرضى على المشي والاستغناء عن الكراسي المتحركة.

وأوضح الدكتور شوقي خوري المدير التنفيذي لمستشفى راشد أن الجهاز الجديد الذي يتم استخدامه حاليا في عدد محدود من مراكز إعادة التأهيل في العالم لغايات تدريب وتأهيل المرضى تحت إشراف أخصائيي العلاج الطبيعي سيتم طرحه بحلول عام 2014م لاستخدامه من قبل المرضى أنفسهم.

وقال الدكتور خوري أن اختيار مستشفى راشد لاختبار الجهاز الجديد جاء بسبب السمعة العالمية والمكانة المرموقة للمستشفى الذي يضم اكبر مركز لإعادة التأهيل في الإمارة وتوفر كافة التسهيلات والإمكانيات والمرضى المناسبين لاستخدام مثل هذا الجهاز الذي لم يتم توفيره بمستشفى راشد حتى الآن لتأهيل المرضى.

وأوضح مدير مستشفى راشد الاهتمام الذي توليه هيئة الصحة بدبي بشكل عام ومستشفى راشد بشكل خاص لمتابعة ومواكبة التطورات العالمية في مجال العلاج الطبيعي والتأهيل الحركي وتعريف المرضى بآخر المستجدات العالمية في هذا المجال وإتاحة الفرص أمامهم وتعزيز آمالهم ومساعدتهم للاستفادة من المنتجات الجديدة التي تساعدهم على تحسين حياتهم.

وأوضح الدكتور سعاد تربنجك رئيس قسم العلاج الطبيعي وإعادة التأهيل بمستشفى راشد أن الجهاز الجديد الذي تصل كلفته إلى مليون درهم مناسب للمرضى الذين يعانون من إصابات النخاع الشوكي والتصلب اللويحي ومصابي الحوادث مشيرا إلى ان الجهاز الجديد يتم استخدامه وفق معايير طول ووزن المريض والتوازن وقوة قبضة اليد والأطراف العلوية للمريض.

وأوضح الدكتور سعاد تربنجك رئيس قسم العلاج الطبيعي وإعادة التأهيل بمستشفى راشد ان الجهاز مزود بكمبيوتر صغير وبطارية صغيرة لشحنه بالطاقة الكهربائية وريموت متصل بأجهزة استشعار عند الضغط على أزراره يتم التقاط الإشارات العصبية الكهربائية التي ترسل من الدماغ إلى العضلات لإعطاء أوامر الحركة وهذه الإشارات تلتقطها أجهزة الاستشعار وتقوم بتحويلها إلى الكمبيوتر الصغير في الجهاز الذي يقوم بتحليلها ومقارنتها بالمعلومات المتوفرة في قاعدة بيانات تحصي الحركات البشرية وتترجم الإشارات العصبية الكهربائية المرسلة من الدماغ الأمر الذي يجعل الروبوت يقوم بتحريك العضلات التي عليها الاستجابة لإشارات الدماغ مما يساعد المرضى أو من لديهم صعوبة بالحركة أن يتمكنوا من استخدام أطرافهم السفلية في المشي بواسطة الجهاز.

 ولفت الدكتور تربنجك إلى الحرص الذي يوليه مستشفى راشد لتوفير احتياجات ومتطلبات المرضى لمساعدتهم على تحسين حياتهم مشيرا إلى معمل الأطراف الصناعية وخدمات إعادة التأهيل الذي دشنته الهيئة مؤخرا بحرم مستشفى راشد لتلبية الاحتياجات المتزايدة للمرضى وتسهيل حصولهم على خدمات تقويم العظام والأطراف الصناعية ذات الجودة العالية والأجهزة المساعدة لتحسين حياتهم والحصول على الرعاية الصحية المناسبة لهم.

أضف تعليق
: الإســـــــــــــــــــم
: عنــــوان التعليق
: البريد الالكترونى
: التعليــــــــــــــــق
الأكثر قراءة

جميع الحقوق محفوظة لجريدة الطبيب الألكترونية 2012
تصميم وبرمجة مؤسسة الطبيب للصحافة والنشر